أناشيد و مسرحيات

نص مسرحية حول المسيرة الخضراء: مسرحية معجزة الزمان

 نص مسرحية حول المسيرة الخضراء: مسرحية معجزة الزمان

نص مسرحية حول المسيرة الخضراء: مسرحية معجزة الزمان


يسرنا أن نقدم لكم نص مسرحية حول المسيرة الخضراء تحت عنوان مسرحية معجزة الزمان.

تحميل نص مسرحية حول المسيرة الخضراء

مسرحية معجزة الزمان

Zone de Texte: تدور أحداث  المسرحية بين شخصيات أغلبها أطفال في أحد أحياء المدينة تنطلق البداية بتهور بعض الأطفال  اثر  قيامهم ببعض الأعمال السيئة و المخربة للمحيط الذي يعيشون فيه و تنتهي بإقناعهم أن الوطن للجميع و على الجميع المحافظة عليه بكل ممتلكاته و مكتسباته بعدما سمعوا قصة أجدادهم الذين ضحوا بأرواحهم و أموالهم و كيف قاوموا المستعمر من أجل استقلال الوطن و المحافظة على كل مكتسباته كي نعيش نحن فيه بعدهم في أمن و سلام  و أخر تضحية كانت هي المسيرة الخضراء معجزة السلام

 

الشخصيات : الرئيسية                                                                                الشخصيات الثانوية :

الطفل 1  محمد                                                                                               أطفال آخرون

الطفل 2 مروان

الطفل 3 هيثم

الطفل 4 فاطمة

العم علال

الجارة الحاجة رقية

المشهد الأول

تنطلق المسرحية على إيقاع تكسير زجاج نوافذ أحد منازل الجيران فيهرب الأطفال الدين تسببوا في ذلك بسبب تهورهم فتلاحقهم الحاجة رقية .

الحاجة رقية : واخا فيكم راكم معروفين الله يخليها سلعة سير الله يلكي لكم  . يا لطيييييف يا لطييييف يا لطييييف على بشر ما ينعس لا بالليل لا بنهار جنون بسم الله الرحمن الرحيم .

الأطفال بعد وصولهم إلى مكان امن و هم يضحكون.

مروان : لقد أصبت الهدف بدقة يا هيثم كيف فعلت ذلك ؟

هيثم : انها هوايتي المفضلة

الأطفال جميعا : (و هم يضحكون بسخرية ) نعم الهواية مسخوط الوالدين .

هيثم : (ههههههههه ) أتريدون أن تقولوا لي بأن ليس لديكم هواية من هدا القبيل

(يتجه لكل واحد منهم و يناديه باسمه )

محمد : أنا دائما كنت أتمنى أن ارمي الازبال في الشوارع .

اوا قولوا لي علاش ؟

الاطفال  : عــــــــــــــــــــــــــــــــــــلاااااااااااش ؟

محمد : لكي يقوم عمال النظافة بمهمتهم كما يجب فهم لا يقومن بأي شيء.

مباشرة يتكلم مروان

مروان : أما أنا فهوايتي أخبث من هواياتكم .

الأطفال : ما هي أيها الخبيث ؟

مروان :  انأ اعشق تخريب و تكسير كل ما هو أخضر

الأطفال : كيف لم نفهم أيها البطل الخبيث ؟

مروان : يعني فين ما كانت شي نبة نقلعها و فين ما كانت شي وردة نقطفها و لا شي شجرة نحرقها أو زيد أزيد ……

فجأة تظهر فاطمة التي كانت تستمع لهم مند البداية دون أن ينتبهوا لها .

فاطمة : ( تصرخ بشدة )  كفى …. كفى ……….ماذا اسمع ؟ يا الهي هل جننتم …لا و الله إلا حمقتوا. هل هناك في الدنيا من يفعل هذا ؟ معقول ؟ هذا الكلام يصدر من أطفال متعلمين مثلكم . كيف تفكرون في هذه الأشياء القبيحة… تعلمون أن هذه الأشياء دليل على عدم الوعي بحب الوطن

الأطفال :  (و هم يضحكون بسخرية )

هيتم : وهل نحن تكلمنا عن الوطن.؟ أبدا. صح يا أصدقائي ؟  أبدا…..

الأطفال :  أبدا أبدا  أبداااااااااااااااا

فاطمة : ليعلم الجميع أن الوطن 

لا يعني الأرض التي نعيش عليها فقط . الوطن هو الأرض ، هو المشاريع ، هو المباني هو كل ما هو موجود على هذه الأرض الحبيبة الغالية.

و أخيرا يتدخل العم علال هو الأخر تابع الحوار .

العم علال : سيري أااا بنت فاطمة الله يرضي عليك . نعم لو كسّرتم مصابيح الإضاءة فأنتم تسيئون لهذا الوطن المعطاء . وكذلك أنت يا محمد  وأنت يا هيثم وأنت يا مروان ، أعمالكم كلها تسيئ للوطن .

الأطفال  : و لكن يا عم نحن نحب الوطن .

العم علال : أتدرون ما معنى حب الوطن . هو أن نفديه بكل ما نملك . بالغالي و النفيس هذا ما فعله آباءكم و أجدادكم  ضحوا بالغالي و النفيس من أجل الوطن . قاوموا المستعمر . فمنهم من استشهد و منهم من عذب و منهم  من بترت رجله أو يده أو فقد بصره في معارك حاسمة و منهم من خسر كل أمواله في سبيل تحرير الوطن و أخر تضحية كانت كانت كانت معجزة الزمان و السلام .

الأطفال : كيف ؟ كيف  ؟ أيها العم  أخبرنا؟

العم علال : تعلمون أطفال أنه بعد طرد المستعمر الفرنسي لم يكتمل استقلال البلاد كان لابد من طرد المستعمر الاسباني من الصحراء المغربية لكي تكتمل وحدة بلادنا .

ففي16 أكتوبر من سنة 1975 أعلن المغفور له الحسن الثاني طيب الله ثراه عن تنظيم أكبر مسيرة سلمية في التاريخ مكنت من تحرير الأقاليم الجنوبية للمملكة المغربية وقد وضعت هذه المسيرة السلمية حدا لحوالي ثلاثة أرباع قرن من الاستعمار والاحتلال المرير لأقاليمنا الصحراوية ومكنت بلادنا من تحقيق واستكمال وحدتها الترابية .

وفي 5 من نونبر سنة 1975 خاطب جلالته المغاربة الذين تطوعوا للمشاركة في هذه المسيرة قائلا : غدا إن شاء الله ستخترق الحدود, غدا إن شاء الله ستنطلق المسيرة الخضراء, غدا إن شاء الله ستطأون طرفا من أراضيكم وستلمسون رملا من رمالكم وستقبلون ثرى من وطنكم العزيز

 نعم يا أطفالي الأعزاء 350 ألف مغربي ومغربية /10 في المائة منهم من النساء شاركوا في المسيرة الخضراء . كانت مسيرة بدون حرب و لا سلاح لهذا سميت و لقبت  بمعجزة الزمان وانطلقت المسيرة بقدر كبير من الانتظام والدقة .

كان سلاحهم هو المصحف الشريف و العلم المغربي وبذلك تم وضع حد نهائي للوجود الاسباني بالمنطقة .

9 نونبر 1975 يعلن الملك الحسن الثاني أن المسيرة الخضراء حققت المرجو منها وطلب من المشاركين في المسيرة الرجوع إلى نقطة الانطلاق أي مدينة طرفاية

و بذلك هتف المغاربة .

الجميع :        

صوت لحسن ينادي بلسانك يا صحراء

فرحي يا ارض بلادي ارضك صبحت حرة

مرادنا لازم يكمل بالمسيرة الخضراء

مسيرة أم و شعب باولاده و ابناته

شعارها سلم و حب و الغادي سعداته ( يعني طوبى لكل من شارك فيها )

حاملين كتاب الله و طريقنا مستقيم

إخوانا في الصحراء يسالونا الرحم

يا قاصدين الصحراء ابوابها مفتوحة

مسيرتنا الخضراء نتيجة مربوحة

فيها امن و سلام تاريخ مجد الوطن

بلا حرب بلا سلاح معجزة الزمن

مرحبا بكم من جديد في موقع تفتح تربوي يسعدنا أن نضع بين أيديكم مسرحيات الاحتفال بالمسيرة الخضراء.

معاينة و تحميل

من هنا 

نص مسرحية ثانية حول الاحتفال بالمسيرة الخضراء

من هنا

© copyright 2021 – جميع الحقوق محفوظة

موقع تفتح تربوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!