المستجدات

لجنة تحقيق ومتابعة نفسية بعد منع تلميذة من الدراسة بسبب لباسها

 لجنة تحقيق ومتابعة نفسية بعد منع تلميذة من الدراسة بسبب لباسها 

لجنة تحقيق ومتابعة نفسية بعد منع تلميذة من الدراسة بسبب لباسها

بعد أن قامت احدى المؤسسات التعليمية بمدينة الدار البيضاء بمنع تلميذة من الالتحاق بالفصول الدراسية بسبب لباسها دخلت الاكاديمية الجهوية للتربية والتكوين بجهة الدار البيضاء سطات على خط من خلال ارسال لجنة لتقصي الحقائق .

لجنة تقصي الحقائق بعد منه تلميذة من الدراسة بسبب لباسها

وحسب مصادر  من المؤسسة التعليمية فقد عادت التلميذة المعنية إلى متابعة دراستها بشكل عادي مع مواكبتها نفسيا من طرف أخصائية نفسية.  

جدل على المنصات الرقمية على خلفية منع تلميذة من ولوج مؤسسة تعليمية في الدار البيضاء بسبب لباسها (أنظر الصورة)

وقد عمدت والدة الطفلة إلى نشر تدوينة بحسابها على الفايسبوك رفقة صورة ابنتها باللباس المذكور، قائلة : “ها الكسوة لتحرمت منها بنتي خمس ساعات من حصص الدروس في الرياضيات والفرنسية والإجتماعيات، وظلت بساحة المدرسة محتجزة و عرضة للتهكمات والإهانات، هاذي هي بلد حقوق الإنسان والحريات المنصوص عليها في دستور 2011 وهاذو هما لكيخافو على وليداتنا من الهدر المدرسي، بلد الإعتدال الديني والإنفتاح؟”

اقرأ أيضا : شبح تجميد الترقيات يعود من جديد

© copyright 2021 – جميع الحقوق محفوظة

موقع تفتح تربوي

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!